بيان الإمارات العربية المتحدة في اجتماع مجلس الأمن بصيغة آريا بشأن بناء السلام والحفاظ عليه من خلال اتباع مناهج شاملة والاستثمار في البشر، بما في ذلك تمكين المرأة

تلقيه الآنسة عائشة المنهالي، سكرتير ثاني السيد الرئيس،  أود في البداية أن أشكر كلاً من اليابان وغيانا وموزمبيق على عقد اجتماع اليوم لمناقشة هذا الموضوع الهام. كما أشكر جميع مقدمي الإحاطات على مداخلاتهم القيمة. إن الاستثمار في بناء السلام، وبالتالي تعزيز مرونة المجتمعات، يساهم في تجنب التكلفة الباهظة للاستجابة للنزاعات المسلحة عند نشوبها. والأهم من

بيان دولة الإمارات العربية المتحدة في مجلس الأمن بشأن التصدي للتهديد الذي يشكله تحويل مسار الأسلحة الصغيرة والأسلحة الخفيفة وذخائرها والاتجار بها وإساءة استخدامها بصورة غير مشروعة إلى السلام والأمن

يلقيه اللواء/ سالم الكعبي – رئيس القضاء العسكري للقوات المسلحة السيدة الرئيسة، شكراً على ترأسكم هذا الاجتماع ونهنئكم على رئاسة الإكوادور الناجحة للمجلس هذا الشهر، والشكر موصول لكل من وكيلة الأمين العام السيدة إيزومي ناكاميتسو والسيدة سيسليا آبتيل والسيدة فوليد موتوتا على إحاطتهن القيمة. كما تضم دولة الإمارات صوتها إلى البيان الذي ستلقيه جمهورية مصر

بيـــان وفـد دولة الامارات العربيــة المتحـــدة في مجلس الأمن بشأن البند المعنون الآلية الدولية لتصريف الأعمال المتبقية للمحكمتين الجنائيتين

يلقيه راشد عزام شكراً السيد الرئيس،،، أود بدايةً أن أشكر القاضية غاتي سانتانا، رئيسة الآلية الدولية لِتَصريف الأعمال المتبقية للمحكمتين الجنائيتين، والسيد سيرج براميرتز، المدعي العام، على إحاطتيهما القيميتين. وأرحب بحضور ممثلي كل من كرواتيا ورواندا وصربيا والبوسنة والهرسك في هذه الجلسة. وأنتهز هذه الفرصة لأعرب عن تقدير وفد بلادي لوفد جمهورية الغابون على جهودهم

بيان وفد الإمارات العربية المتحدة في الجلسة العامة في الجمعية العامة رقم (38)للمناقشة والبت في مشروع القرار رقم (A/78/L.8) المعنون بالرياضة من أجل التنمية والسلام: بناء عالم سلمي أفضل من خلال الرياضة والمثل الأعلى الأوليمبي – البند 11

تلقيه الآنسة سارة العوضي، سكرتير ثاني السيد الرئيس، بدايةً، أود أن أشكركم على عقد هذا الاجتماع لمناقشة هذا الموضوع الهام، ونقدر مشروع القرار المطروح على الجمعية العامة اليوم، والذي شاركت دولة الإمارات في رعايته، انطلاقاً من دعمها لمبدأ الرياضة من أجل السلام. كما نتمنى للجمهورية الفرنسية كل التوفيق والنجاح في تنظيم دورة الألعاب الأولمبية الثالثة

بيان دولة الإمارات العربية المتحدة للدورة 78 للجمعية العامة للأمم المتحدة حول البند 73 المعنون ب تقرير محكمة العدل الدولية

تلقيه الآنسة / خولة علي الشامسي السيد الرئيس،،، في البداية، تؤيد بلادي البيانين اللذين تم الإدلاء بهما نيابة عن المجموعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي. كما يسعدني أن أتقدم بالشكر الجزيل والتقدير إلى القاضية جوان دونوهيو على إحاطتها القيمة للجنة السادسة، وعلى جهودها المخلصة خلال ترأسها المحكمة الموقرة لمدة 13 عاماً، متمنين لها دوام التوفيق والنجاح

بيان الإمارات العربية المتحدة أمام المناقشة المواضيعية للجنة الأولى حول الأسلحة النووية الدورة الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة

يلقيه السيد/ حمد النعيمي ملحق دبلوماسي السيد الرئيس، تضم دولة الإمارات العربية المتحدة صوتها إلى بيانيّ المجموعة العربية وحركة عدم الانحياز. السيد الرئيس، تؤكد دولة الإمارات مجدداً التزامها بصون وتعزيز السلم والأمن الدوليين عبر إقامة عالمٍ خالٍ من الأسلحة النووية، وتُولي اهتماماً خاصاً لمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية لما تمثله من حجر الزاوية في منظومة

مداخلة دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الحوار التفاعلي للجنة الثالثة مع
السيد فولكر تورك، المفوض السامي لحقوق الإنسان

السيد الرئيس، بدايةً نشكركم على تيسير هذا الحوار التفاعلي، ونعرب عن تقديرنا للمفوض السامي على إحاطته اليوم. تتمتع دولة الإمارات بسجلٍ حافلٍ من الإنجازات في مجال تعزيز وحماية حقوق الإنسان بفضل دستورها الذي يكفل الحريات المدنية للجميع، ونظامها التشريعي الذي يُعزز مبادئ العدالة والمساواة وفقاً لمبادئ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. لقد حرصت دولة الإمارات منذ

بيان دولة الإمارات العربية المتحدة
خلال المناقشة العامة للبند 67 حول تعزيز حقوق الطفل وحمايتها

الآنسه/ فاطمه عبدالرحمن السيد الرئيس،،، أعُرب بدايةً عن تقديرنا لجهودكم في إدارة هذا الاجتماع، ونشكر أيضاً المقررين على تقديم تقاريرهم أمام اللجنة.  أولت حكومة دولة الإمارات أهمية قصوى لتعزيز وحماية حقوق الطفل على الصعيد الوطني، حيث أصدرت سلسلة من القوانين والتشريعات بالإضافة إلى تعزيز وتطوير البنية المؤسسة، واعتماد الاستراتيجيات والخطط والمبادرات الوطنية لضمان توفير البيئة

بيان الإمارات العربية المتحدة أمام المناقشة العامة للجنة الأولى حول نزع السلاح والأمن الدولي

تلقيه الآنسة/ غسق شاهين المنسق السياسي السيد الرئيس، أود بدايةً أن أهنئكم على تولي رئاسة أعمال اللجنة الأولى، متمنين لكم كل التوفيق والنجاح، ونعرب عن تقديرنا لسلفكم المندوب الدائم لجمهورية سريلانكا على إدارته الناجحة لأعمال الدورة السابقة. كما تود دولة الإمارات أن تضم صوتها إلى بياني المجموعة العربية وحركة عدم الانحياز. السيد الرئيس، تؤمن دولة